اضطرابات ومظاهرات في السودان والشرطة تعتقل العشرات

فضت الشرطة السودانية مسيرة شارك فيها مئات المواطنين نظمها الحزب الشيوعي السوداني في الخرطوم احتجاجا على غلاء المعيشة وتدهور الوضع الاقتصادي في البلاد.

وذكرت “رويترز” أن المتظاهرين تجمعوا قرب القصر الرئاسي ورددوا شعارات ضد ارتفاع الأسعار وطالبوا بتغيير الحكومة، واشتبكوا مع الشرطة التي أطلقت قنابل مسيلة للدموع على جموع وضربتهم بالهراوات لتفريق المسيرة.

  مصرع قيادي بتنظيم القاعدة في القصف المصري لدرنة الليبية

وأفادت صحيفة “سودان تربيون” المحلية بأن قوات الأمن، طوقت منذ صباح اليوم مكان الحملة الذي حدده الحزب الشيوعي لـ”موكب سلمي” عند حدائق الشهداء وسط العاصمة، على أن تتجه المسيرة غربا حتى مقر حكومة ولاية الخرطوم لتسليم مذكرة تعبر عن رأي الحزب في الموازنة.

ومنعت الشرطة قبل تجمع المتظاهرين أي محاولات للتجمهر، واشتبكت مع المحتجين الذين هتفوا بـ”لا لا للغلاء” و”سلمية ضد الحرامية”.

  "المالية" تقترض 33.5 مليار جنيه من البنوك في أسبوع

وقدر ناشطون أن عدد المشاركين في المظاهرة بلغ نحو ألف محتج بينهم قيادات سياسية على رأسها الأمين العام للحزب الشيوعي محمد مختار الخطيب.

وأشارت “سودان تربيون” إلى أن الشرطة اعتقلت عددا من الناشطين والصحفيين، وأن حركة المسيرة توقفت في شارع الجمهورية الرئيسي بالخرطوم والشوارع المحيطة.

وتفجرت تظاهرات واشتباكات مع قوات الأمن في أنحاء البلاد مطلع الشهر الحالي في العاصمة السودانية وعدد من الولايات بعد إجراءات اقتصادية صعبة تتسق مع توصيات صندوق النقد الدولي.

  الأوقاف تعلن الحرب على دولة الصوفية، والعمائم الخضراء غاضبة

المصدر: سودان تربيون + رويترز

شارك بالتعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.