لقطة نادرة جداً لجنين يسبح داخل الغشاء الأمنيوسي

صورت كاميرات الأطباء لقطة نادرة لجنين يسبح داخل الغشاء الأمنيوسي بعد إخراجه من رحم الأم. ويظهر في الفيديو الذي شاركه مغردون على “تويتر” الجنين وهو يتحرك داخل الغشاء الأمنيوسي، ويقترب من سطحه  لتلتقط عدسة الكاميرا وجه الجنين بشكل واضح.

ويتوقع أن هذه المشاهد صورت أثناء عملية ولادة أجريت داخل أحد المستشفيات، حيث يظهر الجنين متكامل الأعضاء، وبحجم جيد.ويتشكل السائل الأمنيوسي في الرحم بعد 12 يوما من الحمل، وهو ماء يعوم فيه الطفل، ويعتبر هاما جدا لحدوث النمو الطبيعي للجنين، ويساهم بنمو الرئتين والجهاز الهضمي، وينقل المواد الغذائية من الأم إلى الجنين ويسهل للجنين الحركة داخل الرحم، كما له دور كبير بحماية الجنين من الصدمات أو الحركات المفاجئة التي قد تتعرض لها الأم.

شارك بالتعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.