خطوة مصرية جبارة على طريق العالمية في صناعة الغزل والنسيج

أعلن طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة المصري، بدء إجراءات إنشاء أكبر مدينة لصناعة المنسوجات والملابس في مصر على مساحة 3.1 مليون متر مربع بمدينة السادات.

وتضم المدينة 568 مصنعا بإجمالي رأس مال مدفوع يصل إلى ملياري دولار سيتم ضخها خلال 7 سنوات باستثمار أجنبي تبلغ نسبته 87% و محلي بنسبة 13%، كما توفر فرص عمل مباشرة تصل إلى 160 ألف عامل وفني، على أن تصل قيمة مجمل الإنتاج السنوي إلى 9 مليارات دولار.

وقال قابيل، في كلمة ألقاها خلال افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي عددا من المشروعات التنموية في الوجه البحري والدلتا بمدينة السادات، إن المدينة الجديدة تعد من أهم المشروعات الكبرى التي ستقام على أرض مصر، لاحتوائها على جميع الخدمات إضافة إلى مدرسة للتدريب على أحدث التكنولوجيات في مجال صناعة الغزل والنسيج.
وأكد الوزير أن شركة “مان كاي” الصينية للاستثمار المنفذة للمشروع تصدر منتجاتها لمصر، وتضم 25 شركة صينية.

ووفقا له، ستسلم الأرض للشركة خلال الأسبوع الجاري، وسيتم تنفيذ المشروع على خمس مراحل بداية من مارس المقبل.

  تجارة الحمير حول العالم، الصين تشجع الواردات!

ومن المخطط الانتهاء من المرحلة الأولى، بحلول 2020، وتضم 57 مصنعا بإجمالي استثمار 230 مليون دولار، والمرحلة الخامسة بحلول عام 2024،  ما سيحول مصر إلى مركز عالمي في هذه الصناعة الحيوية 

شارك بالتعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.