اتفاق مصري ـ جزائري ـ تونسي يقضي على أحلام قطر في ليبيا

تأكدت معلومات كانت قبل أيام مجرد تسريبات بأن مصر والجزائر وتونس اتفقوا على إعداد قائمة يتم تحديثها باستمرار للأشخاص المتهمين بالإرهاب والمنظمات والمجموعات الإرهابية التي تتخذ من ليبيا مسرحا لعملياتها.

مصدر دبلوماسي جزائري رفيع قال لوكالة الأناضول بأن وزراء خارجية الدول الثلاث الذين التقوا في الجزائر مؤخرا قاموا بتحديد قائمة أولية لعدد من المنظمات الإرهابية وتحديد أماكنها على الأراضي الليبية تمهيدا لاستهدافها من قبل الطيران المصري.

  بعد الموافقة على قانون تنظيم الفتوى، السلفيون غاضبون، ويتوعدون

وقال أن الخارجية المصرية طرحت هذا الإجراء مع تأكيد حرص القاهرة على ضرورة السعي في الحل الدبلوماسي للوضع في ليبيا، والتأكيد على استبعاد هذه الجماعات من أى حل مستقبلي، مشددة على حق مصر في توجيه ضربات لهذه الجماعات التي تهدد حدودها الغربية.

وفي ليبيا قال عدد من المتابعين والمحللين أن اتفاق من هذا النوع من شأنه إبعاد احتمال فرض أمر واقع بالقوة على الليبيين، وحرمان للجماعات المسلحة من أى غطاء سياسي، وفي نفس الوقت خسارة لقطر التي تمول معظم هذه الجماعات المتطرفة.

  أكبر بنك روسي يطلق خدمات مصرفية إسلامية

ورغم أن مصر وتونس والجزائر يختلفون في تصنيف بعض الجماعات ومنها جماعة الإخوان المسلمين على سبيل المثال باعتبارها جماعة إرهابية.

إلا أن الاتفاق على تصنيف عشرات المليشيات والمنظمات التابعة للجماعة “المصنفة في مصر إرهابية” على الأراضي الليبية ضمن الجماعات المستهدفة بالضربات المصرية يعتبر إنجازا وضربة موجعة من شأنها تقليص دورها على الأرض.

  الشرطة النسائية في البحيرة تضبط 12 حالة تحرش في نهار رمضان!

المصدر: وكالات

شارك بالتعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.